وزارة النقل تلغي ضرورة تجديد رخص سير المركبات سنويا وتحولها إلى رخص دائمة

لا يوجد ردود
صورة  suzdil's
User offline. Last seen 6 سنة 30 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 10/11/2006

استثناء السيارات التي سعة محركها 3001 سم3 ومافوق بالإضافة لمركبات المنظمات الدولية والدبلوماسية

مدير النقل الطرقي: القرار جاء استكمالا للمرسوم التشريعي رقم /75/ لعام 2001

وجهت وزارة النقل كتاب إلى كل من وزارتي الداخلية والخارجية، جاء فيه أن رخصة سير المركبات العاملة على البنزين أًصبحت دائمة بغض النظر عن تاريخ انتهاء الرخصة المثبت عليها وذلك لحين إتلافها أو تغيير أحد بنودها.
وقال مدير النقل الطرقي د.رياض خليفة لسيريانيوز إن "رخصة سير المركبات العاملة على البنزين أًصبحت دائمة بغض النظر عن تاريخ انتهاء الرخصة المثبتة عليها، وسيتم تزويد مالكي هذه المركبات بصورة مصدقة عن ضبط الفحص الفني لبيان فيما إذا كانت المركبة قد تم إجراء الفحص الفني لها أم لا".
وتابع أن "الهدف الأساسي من تجديد الترخيص للمركبات الآلية هو استيفاء الرسوم المالية المستحقة على المركبات، وإجراء الفحص الفني لها والتأكد من صلاحيتها الفنية، وباعتبار المرسوم التشريعي رقم /75/ لعام 2010 قد استبدل جميع الرسوم والضرائب المفروضة على المركبات العاملة على البنزين برسم مقداره /4/ ليرات سورية لكل ليتر بنزين ممتاز مباع، بالتالي أصبحت رخص سير المركبات الآلية الممنوحة للمركبات العاملة على البنزين سارية المفعول بغض النظر عن تاريخ تجديد الترخيص المدون عليها".

القرار لم يشمل كافة السيارات

وعن الحالات التي استثناها القرار, أوضح خليفة أن "القرار استثنى كافة السيارات السياحية الخاصة العاملة على البنزين التي سعة محركاتها 3001 سم 3 وما فوق وكذلك السيارات الموضوعة بفئة الإدخال المؤقت ومركبات السلكين الدبلوماسي والقنصلي والمنظمات الدولية وموظفيها حيث بقيت رخصة سيرها لأجل محدد حسب ما هو مدون عليها، مع إلغاء الرسوم على السيارات الدبلوماسية من مبدأ المعاملة بالمثل".

إصدار لصاقة يتم وضعها على زجاج السيارة

وحول آلية التأكد من إجراء الفحص الفني للسيارات من قبل شرطة المرور, قال خليفة "يتم التأكد من إجراء الفحص الفني للسيارات المشمولة في القرار خلال صورة مصدقة عن ضبط الفحص الفني الموجود مع صاحب العلاقة، وذلك ريثما يتم إصدار ملصقة توضع على الزجاج الأمامي للسيارات، أما بالنسبة للمركبات الغير المشمولة، فالتأكد من إجراء الفحص الفني اللازم لها سيكون من خلال تاريخ الفحص الفني المدون في رخصة سيرها، كما يجب على جميع المركبات أن تملك عقد تأمين إلزامي ساري المفعول من أي مكتب دون الرجوع بشكل دائم إلى مديريات النقل".

ميز القرار ثلاثة حالات

وميز القرار حسبما جاء في الكتاب المرسل من وزارة النقل إلى كل من وزارتي الداخلية والخارجية ثلاثة حالات هي " مركبات رخص سيرها منتهية ويتوجب عليها فحص فني، حيث يجب أن يكون مع مالك المركبة صورة مصدقة عن ضبط الفحص الفني من مديرية النقل التي قامت بإجراء الفحص الفني، وعقد تأمين إلزامي صادر عن الاتحاد السوري لشركات التأمين ساري المفعول، ورخصة السير العائدة للمركبة".
وبالنسبة للمركبات التي انتهت رخصتها ولا يتوجب عليها الفحص الفني أوضح القرار "يجب أن يكون مع مالك المركبة عقد تأمين إلزامي صادر عن الاتحاد السوري لشركات التأمين ساري المفعول، ورخصة السير العائدة إلى المركبة".
أما المركبات ذات الرخص السارية المفعول بين القرار "المركبات التي تم تجديد ترخيصها قبل صدور المرسوم التشريعي رقم /75/ لعام 2010 وبالتالي لا يطلب من مالك المركبة أية وثائق كون وثائق المركبة محفوظة لدى مديريات النقل التي قامت بتجديد الترخيص لها".

طبع رخص سير جديدة دون تواريخ
وفيما يتعلق باللصاقة الدالة على رخصة السيارة, ختم خليفة "نحن بصدد إعداد لصاقة فحص فني تلصق على زجاج السيارة الأمامي، يكتب عليها تاريخ اليوم والشهر والسنة، حيث بمجرد أ، يراها الشرطي يعرف الصلاحية، واللصاقة قريبا سيتم اعتمادها وتعميمها، كما سنطبع رخصة سير دائمة للمركبة دون التقيد بتاريخ معين، وذلك أسوة بالبطاقة الشخصية للمواطن التي لا تحدد بتاريخ صلاحية".

س.ن

نحن لا نكتب أهداءاً إلا للغرباء
أما الذين نحبهم فهم جزء من الكتاب وليسوا بحاجة إلى تواقيعاً في الصفحات