كتاب الأكراد أحفاد الميديين .. مينورسكي

2 ردود [اخر رد]
User offline. Last seen 11 سنة 30 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 13/08/2006

العالم الروسي الشهير فلاديمير مينورسكي هو أحد كبار المستشرقين العالميين الذين أولوا القضية الكوردية اهتماماً فائقاً و تعتبر أعماله على هذا الصعيد مرجعاً لا غنى عنه .
و يضم كتاب الأكراد ملاحظات و انطباعات ( الأكراد أحفاد الميديين ) نصين للبروفسور مينورسكي يفصل بينهما حوالي نصف قرن و هما يكمل أحدهما الآخر في إلقاء الضوء على الواقع الراهن للشعب الكوردي من خلال نشأته التاريخية العريقة و المصير الذي آل إليه في ظل تطاحن أنظمة الاستعباد و الاستعنار القديمة و المعاصرة و في هذين النصين يدحض مينورسكي موضوعياً التشكيك في تأريخية الأمة الكوردية و يقدم شهادة حية علمية على وجود القومي المعاصر للأمة الكوردية الواحدة عشية التقسيم الاستعماري للشرق المعروف باتفاقية سايكس بيكو .
يقع الكتاب في (150 ) صفحة من القطع المتوسط من إصدار رابطة كاوا للثقافة الكوردية و ترجمه إلى العربية الدكتور معروف خزنه دار .

ومنه أختار لكم :
( ومهما يكن الأمر فإن هذا الشعب الذي نكتب عنه قد وجد في جبال كوردستان قبل الميلاد بعدة قرون . إننا نعرف جيداً بأن الأكراد ليسوا آريين من حيث اللغة و حسب و إنما لغتهم تدخل في عائلة اللغات الآرية و على هذا الأساس فإن وطنهم - و كذلك لغتهم - هما في الشرق على ما أعتقد .)

هذا ما يسمى بالمكتبة الكوردية أرجو منكم جميعاً قراءته
مع حبي لكم

User offline. Last seen 11 سنة 30 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 13/08/2006

يقول مينورسكي : إن ( الكاردشوي ) هي نفسها بلاد الكارد وتشكل هذه البلاد مع شعوبها الأصل والأساس للأكراد الحاليين

كما يؤكد مينورسكي على وجود الأكراد في موطنهم في وقت كان العرب في موطنهم الأصلي شبه الجزيرة العربية والذي يؤكدها مؤرخو العرب أنفسهم ويقول مينورسكي ( عندما انطلقت الهجرة العربية من شبه الجزيرة العربية باتجاه الشمال والشمال الشرقي اصطدموا بشعب نصف حضري هؤلاء كانوا الأكراد )

User offline. Last seen 11 سنة 30 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 13/08/2006

يؤكد مينورسكي العالم الروسي على جغرافية كردستان كما يلي :
• في جنوبي آرارات تمتد سلسة ضخمة من الجبال تتجه جنوبا على مسافة 2000كم , ثم تتشعب وتنحرف نحو الجنوب الشرقي حتى خليج فارس ( الخليج العربي ) وتقع جبال الأكراد بين آرارات وجبل جلاميرغ , وتحدها شمالا قمم جبلي أرمينيا وجنوبا هضبة أذربيجان وهي أقل علوا من جبال الأكراد , ثم هضاب بلاد فارس وهي شاهقة العلو .
إذا جبال الأكراد مع بحيرة أورميا تشكل شبه منخفض محصور بين قمم أكثر منه علوا .
• خليج الاسكندرون فهو نقطة انطلاق لسلسلتين من الجبال , سلسلة طوروس الشمالية والجنوبية .
ولهذه الجبال أهمية كبرى لكونها خزانا للمياه يغذي أنهار دجلة والفرات والزاب وهي شرايين حيوية للمنطقة ككل .
وتقع جبال زاغروس في الجنوب الشرقي من أرمينيا وهي تشكل الحدود الطبيعية بين إيران والعراق ولا يفصلها عن أرمينيا سوى جبال ( صركِعُرامار) .