الحكم على صدام وبرزان والبندر بالإعدام شنقا في قضية الدجيل

2 ردود [اخر رد]
مشترك منذ تاريخ: 17/08/2006

قررت المحكمة الجنائية العليا الأحد 5-11-2006 الحكم على صدام حسين وبرزان التكريتي الاخ غير الشقيق للرئيس العراقي السابق ورئيس محكمة الثورة السابق عواد البندر بالاعدام شنقا حتى الموت في قضية الدجيل.

وحكمت المحكمة بالسجن مدى الحياة على نائب الرئيس العراقي السابق طه ياسين رمضان وبالسجن 15 عاما على كل من عبد الله خادم الرويد وابنه مزهر عبد الله الرويد وعلي دايح علي, المسؤولين السابقين في حزب البعث في الدجيل.

وحوكم صدام حسين الذي حكم العراق بيد من حديد من 1979 الى حين الاطاحة به في ابريل/نيسان 2003 وسبعة مسؤولين سابقين في نظامه في قضية الدجيل التي ادت الى مقتل 148 شيعيا في هذه القرية عام 1982.

وكان المدعي العام جعفر الموسوي طلب في 19 يونيو/حزيران وقف الملاحقات القضائية بحق محمد عزاوي علي المسؤول السابق في حزب البعث المنحل عن منطقة الدجيل. ومحمد عزاوي علي هو الوحيد من بين المتهمين الثمانية الذي طلب المدعي العام وقف الملاحقات القضائية بحقه.

وعلق السفير الاميركي في العراق زلماي خليل زاد على هذه الاحكام بالقول انها "خطوة تاريخية مهمة" بالنسبة للعراق وتظهر "التزام الشعب العراقي بمحاسبتهم".

كما اعربت وزيرة الخارجية البريطانية مارغريت بيكيت عن ترحيبها "بتطبيق العدالة على صدام حسين وغيره من المتهمين, ومحاسبتهم على جرائمهم".

في حين قال محمد علي حسيني المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية خلال مؤتمر صحافي اليوم الاحد ان الاعدام هو "اقل ما يستحقه" الرئيس العراقي السابق صدام.

بينما اعتبر احد محامي فريق الدفاع عن صدام ان حكم الاعدام شنقا حتى الموت الصادر بحق موكله "غير قانوني". وقالت المحامية اللبنانية بشرى الخليل ان "تلاوة الحكم غير قانونية وحتى هذه الجلسة بكاملها غير قانونية". واضافت "نحن نعلم ان المحكمة هي محكمة سياسية وشكلت لاسباب سياسية ولخدمة الاغراض الاميركية فكيف يمكن ان نتوقع منها ان تصدر حكما قانونيا".

وقالت الخليل ان هذه المحكمة لم تعقد من قبل جلساتها في يوم الاحد, معتبرة ان جلسة اليوم مخالفة للقانون, ودعت لجنة اميركية ان تاتي الى بغداد "للتحقق من هذا الامر". وعلى عكس باقي اعضاء فريق الدفاع عن صدام لم تحضر الخليل جلسة النطق بالحكم في بغداد. ولم يتنس الحصول على ردود فعل بقية المحاميين المتواجدين حاليا في بغداد من اجل حضور الجلسة. كما ولم يكن بالامكان الحصول على اي تعليق من ابنة صدام الكبرى رغد التي تقيم في الاردن.

العربية.نت

الأمل ينام كالدب بين ضلوعنا منتظراً الربيع لينهض.. (إنديرا غاندي)

User offline. Last seen 10 سنة 45 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 05/09/2006

الموت للا نذال :lol:

User offline. Last seen 7 سنة 18 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 15/08/2006

بعد شوووو
الله عالظالم
الله أكبر