صراع الحضارات ومستقبل الدعوة الإسلامية

3 ردود [اخر رد]
User offline. Last seen 5 سنة 37 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 23/07/2006

صراع الحضارات ومستقبل الدعوة الإسلامية

ليس هنالك في واقع الأمر صراع بين حضارة غربية وأخرى إسلامية، لأنه لا توجد اليوم حضارة إسلامية بالمعنى الذي توجد به حضارة غربية، أو بالمعنى الذي كانت توجد به حضارة إسلامية. فما مشكلتنا مع الحضارة الغربية إذن؟ ما هي اتجاهات النظام العالمي الجديد في أمريكا؟ وكيف يرى أصحاب الاتجاهات المختلفة طريقةالتعامل مع المسلمين؟ ما رأي أصحاب الفكر الأمريكي المعارض؟ وختاماً ما هي فرص البعث الإسلامي؟ وتذكرة بقواعد العمل الإسلامي.

الإسلام والإرهاب ورقة قدمت لمؤتمر رابطة العالم الإسلامي في مكة المكرمة. يشمل البحث تعاريف الإرهاب وخللها. العلاج الإسلامي لمشكلة الإرهاب.

أهمية العقيدة وأثر الإعلام الغربي

عقيدة التوحيد هي جوهر الدين وأساسه، فالتأثير فيها سلبا أو إيجابا هو أخطر التأثيرات على دين المسلم. ولما كان الإعلام من أقوي المؤثرات إن لم يكن أقواها في عصرنا هذا على حياة الناس الفكرية والسلوكية، كان البحث في تأثير الإعلام الغربي على عقيدة المسلم المتعرض له، من أهم ما ينبغي أن ينشغل يه الباحثون.

العولمة وصراع الحضارات

ما الحضارة؟ وما الثقافة؟ وما العولمة؟ وما علاقة الصراع بين الحضارات بها؟ ما هي مظاهر الهيمنة الغربية؟ وإلى متى ستستمر هذه الهيمنة؟ ما هي بعض المقومات التي تؤهل الإسلام ليكون دين القرية العالمية؟ وما الذي يعرقل سير الأمة بدينها نحو العالمية؟ أسئلة تجد الإجابة عليها في هذا البحث.

موقف الإسلام من الأديان والحضارات الأخرى:

بحث من أربعة عشر صفحة يناقش صراع الحضارات وهل هو أمر لازم؟ ويستعرض مواقف المفكرين في الدول الكبرى لهذا السؤال وأن كبار مفكريهم لديهم ثلاث إجابات. ثم ناقش طبيعة العصبيات الثقافية وما الموقف الذي يجب على المسلمين اتخاذه إزاء الثقافات والحضارات المخالفة للإسلام في عصرنا هذا وفي ظروفنا هذه. وأن المسلمين يهتدون بما حباهم الله به من هداية القرآن الكريم ثم استعرض الحقائق الإجتماعية الواردة في القرآن الكريم بشأن مواقف الأديان والحضارات بعضها من بعض بصفة عامة ثم ناقش موقف الإسلام منها من حيث المبدأ ثم من الموقف في الظروف الراهنة الذي أطال فيه وفصله

الدعوة الإسلامية والغزو الفكري

ألقي هذا البحث في المؤتمر العالمي للدعوة الإسلامية الذي عُقد بالخرطوم (22-26 جمادى الأولى عام 1401هـ الموافق 28 مارس- 1 أبريل 1981م) بمناسبة القرن الخامس عشر الهجري. ثم نُشر في مجلة هذه سبيلي، العدد : 5 ، 1403/1983، ثم نشرته رابطة الشباب المسلم العربي في عام 1987م على شكل كتيب صغير.

قرر الشيخ في هذا البحث أن تأثير الغرب علينا لا يرجع فقط إلى ما يسمى بالغزو الفكري، وإنما يرجع أيضاً إلى تقليدنا له. وأن من أسباب هذه التبعية الظن بأن كل ما في الحضارة الغربية أمر لازم لعصرنا، فهو عدم التمييز بين ما هو من لوازم العصر وما هو من أهوائه. ومما يميز هذا البحث حصر الشيخ لمكونات الحضارة الغربية ليضع بين يدي القارئ صورة واضحة لها. ثم يسأل ماذا نأخذ من هذه الحضارة وماذا ندع؟ وبين أن أهم ما ينبغي ان ننبذه هو نظرتها المادية الإلحادية. ثم يخلص إلى أن السبب الرئيس لتبعيتنا للغرب هو ضعفنا وأن الحل النهائي لمسألة التبعية هذه لا يكون إلا بأن نصير أمة مسلمة قوية، نرجع رجوعاً صادقاً إلى ديننا الحنيف ونأخذ بأسباب القوة المتوفرة في عصرنا. اقرأ البحث...

التصور الإسلامي للإنسان أساس لفلسفة الإسلام التربوية

بحث مقدم إلى المؤتمر العالمي الأول للتعليم الإسلامي ومنشور في مجلة المسلم المعاصر

كل رأي في تنظيم جانب من حياة الإنسان يكمن وراءه تصور معين للإنسان قد يعيه صاحب الرأي أو النظرية فيقول به وقد يفترضه وهو لا يشعر به... إننا إذا لم نتبين هذا الأمر ونكون على وعي به فقد نضع مناهج تعليمية ونعتمد طرقاً تربوية نحسبها إسلامية لأن الإنسان الذي نفترضه ليس هو الإنسان الذي بين لنا خالقه حقيقته وقد ننقل عن غيرنا مناهج وطرقاً لا نرى بأساً في نقلها مع أن النظر إليها من خلال هذا التصور قد يكشف عن خللها وقصورها.

هذه نصيحة لولاة الأمر أولاً ثم لبقية إخواننا المواطنين الذين يستفتون الآن في الدستور
...(ويل للذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمناً قليلاً فويل لهم مما كتبت أيديهم وويل لهم مما يكسبون)

اقرأ البحث

إسلامية العلوم وموضوعيتها

فطرة الإنسان والقيم الإنسانية

بحث منشور في مجلة هذه سبيلي

بدأ البحث بيان المقصود بعبارة فطرة الإنسان ، ثم عدد النظريات المختلفة عنها سواء كانت مما قاله الغربيون أو قاله الإسلاميون. فنظرية (سكنر) السلوكية تدعي أن الإنسان إنما هو جسد فحسب فلا فطرة له، والنظرية الماركسية التي تثبت له فطرة لكنها تدعي أنها فطرة تتغير بتغير الظروف الاجتماعية، ونظرية المعتزلة التي تزعم أن الانسان يولد بفطرة محايدة ثم يختار هو أن يكون خيِّراً أو شريراً، ونظرية رابعة ترى أن الإنسان ذا طبيعة مزدوجة خيرة وشريرة ثم هو الذي يوجه نفسه إلى أحد الإتجاهين، وخامسة جبرية تزعم أن بعض الناس يولدون بفطرة شريرة بينما يولد آخرون بفطرة خيرة، والنظرية النصرانية التي تزعم أن الإنسان يولد وارثاً لخطيئة آدم حتي يكون المسيح هو الذي يخلصه منها.

ينتقد الشيخ جعفر في الجزء الأول من البحث كلاً من هذه النظريات، ثم يركز في جزئه الثاني على تفصيل القول الحق وهو أن الإنسان يولد سوياً على الفطرة الخيرة حتى تكون العوامل الطارئة هي التي تجتاله عنها. يشرح في هذا الجزء معنى الفطرة في اللغة ويعدد الآيات والأحاديث الدالة على أن الله تعالى يخلق الناس حنفاء، ويذكر بعض الأدلة العقلية على صحة هذا القول، ويدفع الشبهات التي أثيرت حوله.

أسلمة العلوم فلسفتها ومنهجيتها

بحث من ثمان صفحات نُشر في ديسمبر 1987 للميلاد باللغة الإنجليزية ثم نشر الشيخ ترجمة له باللغة العربية في صحيفة (الراية) السودانية.

البحث في جزئه الأول محاولة لتقديم ردود مختصرة عن الأسئلة الفلسفية والمنهجية التي تثيرها قضية (أسلمة) العلوم. ما المعرفة؟ وهل هي ممكنة؟ وهل وهل المعارف كلها مكتسبة أم أن بعضها فطري؟ ما مصادرالمعرفة؟ وما المناهج العلمية الموصلة إليها؟

وفي جزئه الثاني اقتراح بالإجراءات العملية التي يسلكها من يريد أسلمة علم من العلوم. فعليه أن يقبل كل ما قام عليه دليل حسي أو عقلي على أنه حقيقة، وأن يضيف إليها الحقائق التي يجدها في القرآن أو في السنة، وأن يحذر من الآراء الفلسفية الغربية التي تأتيه مصاحبة لتلك الحقائق.

إعداد الشباب علمياً لتحمل أعباء الدعوة

نُشر البحث بداية في مؤتمر إسلامي بالباكستان سنة 1987 م ثم نشر في مجلة مرآة الجامعة التي تنشرها جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

مفهوم الثقافة الإسلامية

بحث منشور في كُتيب من ست وثلاثين صفحة. نشر لأول مرة في 27 محرم عام 1409 هجرية والنسخة التي لديّ من منشورات رابطة الشباب المسلم العربي في أمريكا

يبدأ البحث بتعريف الثقافة بمفهومها الشائع الآن وما هي الثقافة الإسلامية بمفهومها العام؟ وما هي الثقافة الإسلامية بوصفها مادة دراسية؟

ناقش البحث التعريفات الغربية للثقافة وما يمكن أن تعنيه هذه الثقافة الإسلامية إذا عُرفت بتلك التعريفات، ثم انتقل إلى بيان المفهوم الإسلامي للثقافة، فذكر المعاني العربية الأصيلة للكلمة وكلمتي (حضارة) و (مدنية) اللتين تتداخلان معها في استعمالاتنا العربية المعاصرة. وأخيراً ما هو الشكل الذي يأخذه هذا التعريف حين يعطي محتوىً إسلامياً. ثم ختم البحث للمفهوم الخاص للثقافة الإسلامية كمادة دراسية يرجو لها الشيخ أن تعم كل الجامعات في بلادنا الإسلامية.

قضية المنهج عند سيد قطب

بحث من 14 صفحة نشر في عام 1985 في مؤتمر بدولة البحرين ثم نشره مؤخراً التجمع الإسلامي في أمريكا الشمالية ضمن كتاب للشيخ بعنوان "نظرات في منهج العمل الإسلامي

النسبية في عرض الإسلام

قُدم هذا البحث في ندوة "الدراسات الإسلامية والعربية في جامعات أمريكا الشمالية ومعاهدها" التي أقامها معهد العلوم الإسلامية والعربية في أمريكا في نوفمبر 1996 ميلادية الموافق جمادى الآخرة 1417 هجرية

ذكر الشيخ أن للنسبية ثلاثة أنواع: نسبية المعرفة ونسبية الأخلاق ونسبية الجمال. ومجال هذا البحث هو نسبية المعرفة . وتساءل إلى أي حد يمكن القول بأن الحق نسبي؟ وماذا يترتب على هذا القول عندما يُطبق على دراسة الأديان عامة وعلى دين الإسلام بصفة خاصة؟

User offline. Last seen 13 سنة 7 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 14/07/2006

كل الشكر :lol:

User offline. Last seen 5 سنة 37 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 23/07/2006

:wink: :wink:

User offline. Last seen 5 سنة 31 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 27/03/2006

كل الشكر