تعاقب المسائل الشوفينية

2 ردود [اخر رد]
User offline. Last seen 12 سنة 15 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 14/04/2006

عندما تتعاقب المسائل الشوفينية في بلد فيه عدة قوميات والقومية الحاكمة تنادي بقوميتها وعقائدها فنحن أيضا ننادي بقوميتنا التي هي مثلى لجميع القوميات المناهضة والمثالية للعالم وعليه نتخذ الوقوف في وجه الشوفينيين سبيلا لتحرير قوميتنا وثم أرضنا الثمين 0

بعض العوامل المؤدية ءالى المسار الصحيح قد تكون هي في الواقع تتحكم بإيجاد متطلبات الشعوب لذلك عندما هذه المتطلبات تكون غير كافية تخلق المشاكل وربما يؤدي الى انتفاضة الشعوب
سواء أكان في الداخل أم في الخارج

فعلى الصعيد الداخلي
1 –العواقب العاطفية تزداد بالحروب الأهلية
2-التسلط ألابني قد يخلق الأزمة في بعض الأمور
3عدم توفر الإمكانات المادية داخل أية مصلحة
إن هذه كانت بعض العوامل المفسرة لخلق النزاعات الفردية والتي تتطور فيما بعد إلى عشائرية ومن ثم إلى طائفية 000
اما على الصعيد الخارجي
1- العواقب العاطفية أيضا قد يخلق أزمات دولية مثلا بعض الحكام يأخذون هذه الأشياء على حساب الشعب
2- تسلط ألحاكمي الديكتاتوري على أشياء داخلية مرتبطة خارجية قد يخلق الأزمة في بعض الأمور الدولية
3- عدم توفر الإمكانات الميسوسياسية والميسوتاريخية 0000 لأي دبلوماسي داخل الأنظمة السياسية
إن هذه كانت اقل من بعض العوامل المفسرة لخلق المشاكل في العلاقات البروتوكولية والتي تتحول فيما بعد إلى أزمات دولية وربما نوويةوطوفانية00000

لذلك أيها العملاء في السلطات الأليمة الباقية إلى الأبد ولا يأبدكم غير الرب انظروا إلى مناهضات الشعوب المتطورة يتنافسون حتى في خلق البشرية وانتم مازلتم رأسكم مرتبطة بخلفيتكم وستكون الاثنين مرتبطة يبعضهما إلى مدى الدهر إن أراد الرب
كما فسرت لكم هذه هي الحقيقة0
وعندما تنهض الشعوب للمطالبة بحقهم يدعونها افتراءات من خلال وسائلهم الإعلامية والتي هي في الحقيقة باطلة لذلك قدموا لدعم الحقيقة 0

وتعاملوا مع الحقائق فقط من شعار الحقائق الاقتصادية البروتوكلية
الكاتب superior

مشترك منذ تاريخ: 11/04/2006

أرجو الانتباه أني لست ان من كتب هذا المقال
ولست انا faiq أنا فائق العلي بالعربي

User offline. Last seen 12 سنة 15 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 14/04/2006

الى فائق العلي

تحية طيبة وبعد
انني قد ذكرت اسمي بالانكليزية اي faiqومن ثم كتبت اسم الكاتب suerior
مرفقا بهذا المقال ولذلك اعتبر لاداعي لنشر مثل هذا الانتباهات وان كنت تعتبرها مضايقة لك وخائفا من بعض الاحراجات التي ربما قد ياتي اليك فلربما كان من الافضل ان تنوه اليها بعد ذللك وبالنهاية شكرا لتنبيهك على اسمك 8)