الآن أموتُ إنسان

رد واحد [اخر رد]
User offline. Last seen 8 سنة 25 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 30/09/2007

عُهدت في زمانٍ
كانَ يُشارُ بالبنان
يقالُ عني ملكَ العقل
وحرفتي في الحياة... هي التحدّي والإتقان
حتى في حبّي أتشبّه
بكل كمالٍ ....كلّ جمالٍ
كانَ الخالقُ قدْ أوجدَهُ..
أو لم يَتَوَاجد بَعدُ... حتّى في غيْبِ الرحمن
كانَ عقلي يُحسَبُ فنِّي
بحبّهِ, بكرههِ, تواضعِهِ وَكبريائِه
بحيثُ لا أسقطُ أبداً... حتى لو فاضَ الطوفان
كآلةٍ لا تخطئُ أبداً
أعطيها من علمِ الغيب... ما لا يعرفهُ الفنّان
كلّ العلمِ أكرّسُهُ
كيْ أبقى وحدي السلطان
حتى أكتشفَ العالم, أنِّي... للآلة أَبقَى السلطان
***
لكن فِي الأزمَانِ مكان
يتَدَحرجُ حتّى السلطان
عِندَ ولوجكِ سيدتِي .. أوقعتِي تَاجَ السلطان
باتَ التاجُ صغيراً جداً ..حينَ تراءى للعيّان
عندها أدرَكَ أنّ العرش... يترنّح سَكِراً عطشان
يتوسّلُ في طلبِ الرحمة... من مَلَكٍ قلبَ الأوزان
هل حقاً قلبتي السلطان؟؟!!
وهل حقا أغلقتي الباب -باب الحكمة-... حتى في وجه الحكّام؟؟؟
حقا يا سيدة الكون.. قد حققتي ما قد صار
قلبتِي كلّ الأقدار.. حطمتِي أسوارَ الحكمةِ
أقمتِي الثورةَ بينَ الشعب... حتى صارت للرعيان!!
ولم يبقَ في هذا الكون... سواكي أنتي والسلطان
***
لكن علَى مرّ الأيام
زالَ التاجُ.. وزادَ الحب.. أجملَ أيامِ السلطان
بدأَ ملكوتُ العقلِ يسقط... و يتناسى ما كانَ زمان
أو حتى ما كانَ يُقال : عن سلطانٍ لا ينام
حرصاً على جبروتٍ خالد... مثلاً يُضربُ للأزمان
*****
لكن..
سيبقى يومٌ أسالُ نفسي
هل في ظنّك دوماً أبقى
آلة من صنعِ الإنسان؟؟!
لكنّي الآن أقول :
يا الله... ما أجملَ موتَ الإنسان... من جبروتٍ للسلطان

وإنيَ للآنَ أقول: أفخرُ حقاً.. أفخرُ حقاً
إنيَّ أموتُ إنسان...الآن أموتُ إنسان.

Anonymous

لكن علَى مرّ الأيام
زالَ التاجُ.. وزادَ الحب.. أجملَ أيامِ السلطان
بدأَ ملكوتُ العقلِ يسقط... و يتناسى ما كانَ زمان
أو حتى ما كانَ يُقال : عن سلطانٍ لا ينام
حرصاً على جبروتٍ خالد... مثلاً يُضربُ للأزمان

تعالى الآن.......تعالى معي........أغمض عينيك وبسلام نام بين يداي المشتاقتان
تعالى الآن.......و لاتفكر في كل ما كان
تعالى نبدأ عهد جديد...........وتكون انت على قلبي ورحي أعظم سلطان
تعالى و اترك عقلك بعيدا.........ودعنا ننعم بجنون الحب ....دعنا نعوض ما فاتنا من زمان
دعنا نتحسس لذة الحنان بعد مرارة الحرمان....
دعنا نترك ورائنا بحور الاحزان.........

فعالمي يدعوك اليه.......فهل تاتي اليه ايها السلطان؟؟

كلمات اكثر من رائعة..