الخارجية الامريكية تحث العراق على تجنب الاشتباكات مع الكُرد قرب كركوك

2017-10-20

دعت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة حكومة بغداد إلى تجنب الاشتباكات في شمال العراق بقصر حركة القوات الاتحادية في المناطق المتنازع عليها على تلك التي يتم التنسيق بشأنها مع حكومة إقليم كُردستان.

وأضافت في بيان أن واشنطن تشعر بالقلق إزاء تقارير عن اشتباكات عنيفة حول مدينة التون كوبري. وقالت ”إعادة تأكيد السلطة الاتحادية على المناطق المتنازع عليها لا تغير بأي حال من الأحوال وضعها… تبقى موضع نزاع حتى يتم حل وضعها بموجب الدستور العراقي“.

هذا وفي وقت سابق أصدرت قيادة قوات البيشمرگة في محور غرب كركوك – بردي، اليوم الجمعة، 20 تشرين الأول، 2017، بياناً بشأن المعارك التي دارت اليوم ضد مسلحي الحشد الشعبي والقوات العراقية بناحية بردي في كركوك.
وجاء في بيان قيادة البيشمرگة: “الحشد الشعبي هاجم قواتنا باستخدام الأسلحة والمدافع ودبابات ابرامز الأمريكية”، مضيفاً: “تم التصدي لجميع الهجمات المتلاحقة للعدو المحتل المتمثل بالحشد اللا شعبي وحلفائه في الحرس الثوري والأشخاص الخونة وانسحب بعد تلقيه ضربة قاصمة”.

وتابعت قيادة قوات البيشمرگة، أن “المواجهات أسفرت عن تدمير دبابتين إحداهما من نوع أبرامز الأمريكية، ومدرعة، وأكثر من 12 آلية عسكرية للحشد من نوع همر”، مشيرةً إلى “مقتل وإصابة أكثر من 150 مسلحاً من الحشد الشعبي”.