منظمة ماف: حلقة نقاش عن التطور التاريخي للقضاء الجنائي الدولي

القامشلي: 30/3/2015
 
بحضور عدد من المحامين والحقوقيين والمهتمين وممثلين عن هيئات المجتمع المدني,أقامت منظمة حقوق الإنسان في سوريا-ماف اليوم30/3/2015 حلقة نقاش عن  التطور التاريخي للقضاء الجنائي الدولي, وصولا الى المحكمة الجنائية الدولية, التي كانت ثمرة جهد عالمي لأكثر من قرن تكلل بالنجاح باتفاقية دولية سميت بنظام روما الأساسي, الذي بموجبه رأت هذه المحكمة النور.
 
 وقد أدار النقاش المحامي محمود عمر عضو مجلس أمناء المنظمة, ووالتي تمحورت جلستها الاولىحول أهم الاتفاقات والمعاهدات والمحاكم  التي سبقت وجود المحكمة وهي :
 
1ـ  معاهدة فرساي: في عام1919أطلقت فكرة الجرائم ضد الإنسانية بموجب البنود 229الى 227من معاهدة فرساي, التي أبرمت بين المانيا والقوى المتحالفة في اعقاب الحرب العالمية الأولى, وفي نفس العام انشئت لجنة كلفت بالتحقيق في الجرائم التي ارتكبت بحق الأرمن في تركيا.
 
2ـ محاكمتي نورمبرغ  عام1945 وطوكيو 1946التي أنشأتها الدول المتحالفة.
 
3ـ الإتفاقية الدولية الخاصة بمنع وقمع جريمة الإبادة الجماعية لعام1948التي اعطت الصلاحية لقضاء جنائي دولي, من أجل محاكمة الأشخاص المتهمين بارتكاب جرائم حرب.
 
4ـالمحاولات التي تمت في اطار الأمم المتحدة لغايات وضع مشروع أساسي لمحكمة جنائية دولية.
 
5ـ عام1973نصت الإتفاقيةالدولية  للقضاء على قمع جريمة الفصل العنصري, على امكانية تقديم الأشخاص المتهمين بارتكاب تلك الجريمة الى محكمة جنائية دولية.
 
6ـ في عام 1980تم وضع مشروع أساسي للمحكمة الجنائية الدولية, الا ان ذلك النظام لم يكتب له النجاح.
 
7ـ عام1990 توصلت لجنة في الأمم المتحدة الى اتفاق مبدئي واسع حول ضرورة إنشاء محكمة جنائية دولية ذات غرض محدد يتعلق بجرائم الحرب في يوغسلافيا.
 
8ـ محكمة رواندا:عام1994تشكلت محكمة جنائية دولية خاصة بالجرائم التي ارتكبت في رواندا.
 
9ـ عام 1998تم اقرار النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، و سمي بنظام روما الأساسي.
 
10ـ أصبح النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية نافذ المفعول بعد مصادقة 60 دولة عليه في تموز عام 2002.
 
11ـ عام2003بدأت المحكمة الجنائية الدولية بعملها الفعلي.
 
وقد تم اعلام الحضوربأن موضوع الحلقة القادمة من النقاش سيكون حول تعريف المحكمة الجنائية الدولية وخصائصها واختصاصاتها.
 
 
 
منظمة حقوق الانسان في سوريا- ماف