جوهرة من الإيمان

رد واحد [اخر رد]
User offline. Last seen 6 سنة 41 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 18/02/2008

الحياة بطبيعتها مليئة بالتحديات والعقبات، فإذا كنا نريد أن نحيا حياة هادئة ،هانئة ..حياة أكثر رحابةً وعمقاً ...فعلينا إذاً أن نتحلى بالصبر مع أنفسنا ومع الآخرين ، مع الأحداث الصغيرة والكبيرة . فالصبر والقوة على الانتظار ربما يكونان أعظم حكمة على الِإطلاق .

هذه الحكمة التي تجعلنا نغرس البذرة وننتظر حتى تؤتى ثمارها .فالصبر مفتاح كثير من الأشياء وبه نصبح مسؤلين عن أنفسنا وقادرين على التحكم في تصرفاتنا ،فهو يمنحنا القوة والقدرة على قبول تحديات الحياة بحكمة وتفاؤل ،ويملؤنا بالطمأنية والراحة وبالتالي نصبح أقل شعوراً بالتوتر والقلق أمام هذه المنغصات .

وكما نرى فإن المصائب تختلف وتتفاوت في الحياة من شخص لآخر ، فمنهم من يبتلى بماله والآخر في أبنائه وآخر في صحته أو في وظيفته أو بالناس من حوله أو...الكثير منها....وبالتالي تختلف ردود أفعالنا تجاهها كل حسب شخصيته وأيمانه ، فمنا من يتذمر ويتضايق ومنا من يتحمل ويصبر فيحتسب أجره عند الله وهذا هو طبع المؤمن الذي يشكر ربه في السراء والضراء ويتعلم من مصائبه الصبر ويعلم أن الحياة ليست دائمة وأنها ليست سعادة أبدية وإلا فكيف بإمكاننا أن نقدَر نعم الله علينا إذا لم نمتحن بفقدانها ؟! حتى وإن كان هذا الفقدان لبضعة أيام أو شهور أو سنين ،يقول الله عز وجل "ياأيها الذين آمنوا استعينو بالصبر والصلاة " فبالصبر والصلاة نصبح أكثر قوة وثباتا ً على تحمل متاعب الحياة وتحدياتها .

وعلينا أن نعلم بأن الصبر ليس شيئا نمتلكه أو نتوارثه بل هو شيء نمارسه ونكتسبه كأي عادة نريد أن نكتسبها فهو يتطلب منا الرغبة والممارسة والتدريب ،فإذا أردنا أن نتعلم الصبر فسنجد الوسائل التي تقودنا إليه بكل يسر وسهولة ، فقط نحتاج إلى قرار نتخذه بأنفسنا على أن نمارسه مراراً وتكراراً في كل يوم وكل لحظة . فالصبر يتولد تلقائياً عندما نعود أنفسنا عليه وذلك عندما نصرف تركيزنا عن تفاصيل المواقف التي تواجهنا وعندما نرَكز بصفة مستمرة على الصورة الكلية للأمور ونحرر أنفسنا من التقيد بالتفاصيل الصغيرة التافهة في حياتنا اليومية ، وعندما نعي حقيقة أن كل شيء لن يتم إلا في موعده الذي حدده الله و بأن الاستعجال بالأمور لن يأتي بالنتائج المرضية التي نتمناها .

لذا فالصبر سمة تعلمنا الصمود والمثابرة ..تمنحنا الشعور الدائم بالتفاؤل والأمل .. تجعلنا أكثر تفهماً وتسامحاً مع الآخرين ..وتشعرنا بمشاعر طيبة دوماً، لأنه أساس اللباقة والأخلاق والإيمان .

ودمتم سالمين صابرين

والسلام عليكم ورحمة الله

مشترك منذ تاريخ: 27/09/2007

جميل ما نشرته هنا أختي الغالية بيلا

بحق أنتى جوهرة من الايمان كموضوعك الرائع

مشكلة شعوبنا أنها تخلق مسلوبة الإرادة و تكتسب الاتكالية في كل مجريات حياتها

حتى غدا الصوم الذي هو شهر الصبر أكثر ايامنا تعجلا و فقدا للصبر و عدم التحكم بالنفس

بحق إن الحياة تعلمنا الكثير إذا كانت لدينا الإرادة القوية لاكتساب كل قيمة معنوية و روحية

مع الشكر أختي الفاضلة

_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

علمتنا الحياة أن ندفع ثمن كل ابتسامة سيلا من الدموع