نعم يا أخي...

6 ردود [اخر رد]
User offline. Last seen 7 سنة 15 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 05/09/2007

نعم يا أخي انتهت هنا أحلامي لم تعد لي سوى ذكريات تبحث عن حبل لتنشر عليها لم تعد هويتي مرتبطة بي بل بذكرياتي مع مدينتي الصغيرة عشت غريبا معها لسنوات والآن سأعيش غريبا بدونها لسنوات لا أعرف لما دخلت هذه الدوامة ربما لأنني لم أفهم علاقتي بها حتى الآن أو لأنني لم أفهم أين يكمن جمالها بعد كما فهمها غيري , نعم يا أخي كلما أحلم بمدينتي تلدغني أفعى ذكرياتي معها وأسقط بين مخالب مستقبلي معها ومنهم لأدخل في دوامتي من جديد وأشد ما يثيرني في دوامتي هذه بأنني أرى دائما شعاعا من الشوق يحرق بصري وينير ذاكرتي لأرى بها فجأة عامودا جالسة كالمرأة العجوز على خديها تناثرت الدموع وهي بانتظار أبنائها ...

نعم يا اخي تعلمت في عامودا كيف تتصلب الأرواح وكيف تنتهي المسافات عند بدايتها فهي من سكبت على تاريخي مصهور عذابها وأدخلت نيراني في كوكب ظلامها ,هي التي تتعالى عندما تسبح الفلك في قيعان أرضها , وفيها الظلام يمتد حتى على قمة جدران حقيقتها ففيها الحقيقة تستعبد أمام اخيلة ظلامها, نعم يا أخي هذه هي عامودا وواجب على كل شخص ٍ أن يعرفها فبمعرفتها تزول الأوهام عنها وتتضح مسالك الأمل لعبيدها وتخزق وسائد عشائرها وينتهي الكلام بنا عند أبواب حقيقتها حيث تُصنع مأدُبة للحقيقة والكل يجتمع هناك معها وبأعينهم يرمون ظلام عامودا في نهر دمها...

مشترك منذ تاريخ: 27/09/2007

نعم أخي سيمار ..
نحن نتعلم من مدرسة الحياة أكثر من أي شيء آخر
نتعلم من ذكرياتنا التي غدت جزءا أساسيا من حياتنا
فيصبح المكان الذي ترعرعنا فيه و نشأنا فيه رمزا نستشف منه روح الحياة
و الأمل الذي يدفعنا نحو المستقبل
بحيث تبدأ أحلامنا في ظل ربوعه و تصب فيه مهما ابتعدنا
و يختصر فيه الوطن كله ..

أشكرك على ما أتحفتنا من عبر
و دمت بخير

_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

علمتنا الحياة أن ندفع ثمن كل ابتسامة سيلا من الدموع

User offline. Last seen 7 سنة 15 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 05/09/2007

شكرا لمرورك الجميل أخي عيماد ولكلماتك الرائعة...
لقد تحدثت عن مدينتي عامودا وتفاءلت بمستقبلها وارجو ان لا يفهم أحد كلماتي بشيء من التعصب لها فمنطقة أي شخص غالية عليه ,,وأعتقد بأنني لم أعطي لعامودا من خلال كلماتي من حق إلا القليل فيجب أن لا ننسى بأنها منارة تضيء روح كل كردي أصيل ..

.أخوكم سمار وليس سيمار

User offline. Last seen 6 سنة 11 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 25/05/2011

هذه هي عامودا  صانعة الجنون العظيم لعشاقها الكثر ...

عامودا التي جولت حتى خط الافق الى خط عامودي .. بفضل سورياليتها الثرة التي  تسبر اغوار كل عقلانية تختبئ تحت عباءة الجنون .

شكرا سمار .

سردم

User offline. Last seen 7 سنة 15 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 05/09/2007

شكرا لمرورك أخ serdem وكلماتك الجميلة..عامودا تزيد رونقها بشعبها..

User offline. Last seen 3 أيام 23 ساعات ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 01/10/2007

عامودا واي طيف يدور في مخيلتك ايها العاشق لثرى ارض يتناغم بين ترابها حكاية زمن وقلوب لاتعرف النسيان

فطاب لك عشقك لهذه الارض وطاب لنا المرور ولكلماتك المتعطشة المشتاقة

User offline. Last seen 7 سنة 15 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 05/09/2007

عامودا في ذهن أي رسام شاهدها لوحة بريئة تكثر فيها هوامش أزلية
وفي ذهن كل عاشق لها ملاك متمردة على الهوية..
شكرا لردك الجميل أخ memuzin