أصل الكون و الآلهة

لا يوجد ردود
User offline. Last seen 12 سنة 17 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 18/08/2006

أصل الكون و الآلهة
فهو منبع حياة الكون ومنه أنبثق كل شي وفي عمق لا يسبر غوره ولد تارتار الكئيب- الهوة الرهيبة
الغارقة أبدا في الدياجير؛ ومن السديم مصدر الحياة كان الحب ايروس؛ القوة الجبارة القادرة على أحياء
كل شي . ثم بدأ خلق الكون؛ فأوجد السديم الأزلي الأبعاد المظلمة الخالدة - ايريب والليل الحالك - نيوكت
. ومن الليل والظلام كان الضوء الخالد ايثير والنهار المشرق الوضاء_ هيمير . و أنتشر الضوء فوق العالم
و أخذ النهار والليل يتناوبان
وولدت الارض الجبارة الطيبة السماء الزرقاء الامتناهية_ اوران و أنتشرت السماء فوق الارض وصار اوران ملكا على الكون
فتزوج من الارض الطيبة وأولدها ستة أبناء وست بنات عمالقة جبابرة كما أن العملاق هيبيرون و تيا فقد منحا العالم-
الشمس هيليوس والقمر سيلينا والفجر الازوردي ايوس القاني الحمرة أفرورا.
ريح الشمال العاصفة بوريوس والشرقية ايفر والجنوبية الرطبة نوت والغربية العليلة زيفير وهي التي تأتي بالسحاب المطير
وبالأضافة الى العمالقة أنجبت الارض ثلاثة من الجبابرة_ السيكلونات ولكل واحد منهم عين واحدة في جبينه
كما ولدت ثلاثة من المردة العظام كالأطواد.
كان اوران يكره أولاده المردة فحبسهم في أعماق الارض داخل الدياميس المظلمة ومنعهم من الخروج فضجت أمهم الارض بالحمل الرهيب المدفون
في أحشائها وأستدعت أولادها العمالقة وحاولت أقناعهم بالثورة على أبيهم لكنهم كانوا يخشون أن يرفعوا أيديهم عليه
ألا أن أصغرهم كرون الماكر استطاع أن يحتال على أبيه وينتزع السلطة من يده

يتبع